اقتصاد

الدار البيضاء- سطات .. خزان المغرب للحبوب والقطاني

تعد جهة الدار البيضاء  سطات القطب الاقتصادي الأول للمملكة،  فهي تعتبر خزان المغرب للحبوب والقطاني وتساهم بشكل مميز في التنمية الاقتصادية و الاجتماعية بفضل  إمكاناتها الفلاحية المهمة و البنية التحتية ونسيج الصناعية الفلاحية المتطورة التي تتوفر عليها. و يصل معدل الإنتاج الحبوب بالجهة إلى 19 مليون قنطار على مساحة 950.000 هكتار منها 60.000 هكتار مسقية (52.000 هكتار منها مسقية بالري الكبير) و 6.000 هكتار لتكثيف إنتاج الحبوب عبر الزرع المباش. و تعد جهة الدار البيضاء- سطات أول منتج للحبوب حيث تساهم بنسبة 24٪ من الإنتاج الوطني وثاني منتج للقطاني بفضل مساهمتها بنسبة 27٪ من الإنتاج الوطني. و بهذا فهذه الجهة تساهم بشكل كبير في الأمن الغذائي في البلاد.

وتتوزع المساحة المزروعة على ثلاثة أصناف القمح الطري (41٪) والقمح الصلب (27٪) والشعير (32٪). كما تنتج الجهة 470.000 قنطار من القطاني على مساحة 60.000 هكتار تهم أربعة أصناف على الخصوص منها الفول (34 ٪)، العدس (30 ٪) ، الجلبان (21 ٪)  والحمص ،(%12,5) وأصناف أخرى (%2,5). زيادة على دور هاتين السلسلتين في ضمان الأمن الغذائي فهي تساهم بشكل فعال في تحسين خصوبة التربة.

بالإضافة إلى ذلك ، تساهم جهة الدار البيضاء سطات بنسبة 35٪ من الإنتاج الوطني من البذور المختارة. ويصل معدل الإنتاج بالجهة  380.000 قنطار من البذور المختارة يتم إنتاجها على مساحة 13.000 هكتار.

كما أن تفوق الجهة في إنتاج الحبوب و القطاني يعتبر نتيجة اعتماد التكنولوجيات الحديثة من قبل الفلاحين في إطار مخطط المغرب الأخضر من حيث استعمال البذور المختارة و الأسمدة و الأدوية و مكننة عملية الحرث و الزرع (90 ٪ )، إضافة على التعبئة الشاملة للفلاحين و المهنيين و الشركاء وجميع الفاعلين في القطاع من أجل تطوير سلسلة الحبوب و القطاني بالجهة وكذلك تعزيز وسائل الإنتاج للوصول إلى الأهداف االمتوخات. ناهيك عن دور التأمين الفلاحي المتعدد المخاطر المناخية  للحبوب و القطاني الذي يشمل الجفاف والبرد والفيضانات و الثلوج والرياح الشديدة والعواصف الرملية.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المواد محمية بموجب حقوق الطبع والنشر
إغلاق
إغلاق

موقعنا لا يعرض

موقعنا لا يعرض أي اشهارات مزعجة.
من فضلك ، المرجو إلغاء تفعيل حاجب الإعلانات Ad-Block