الأولى

الفاطمي يدافع عن اقليم الجديدة أمام رئيس الحكومة

دافع مولاي المهدي الفاطمي عن اقليم الجديدة أمام رئيس الحكومة  خلال اللقاء التواصلي الذي عقد يوم السبت 28 دجنبر 2019 بمناسبة الزيارة التي قام بها رفقة وفد يضم 12 وزيرا لجهة الدارالبيضاء سطات .

فقد سجل مولاي المهدي الفاطمي رئيس جامعة مولاي عبدالله  تطلعات  وانتظارات الساكنة التي تحولت معها الجماعات الترابية الى حكومات محلية في ظل الاكراهات المالية لا سيما أن أغلب الجماعات تعيش على مداخيل الضريبة على القيمة المضافة Tva. وأكد على حاجتها للدعم.

وأشار الى تعثر مجموعة من الاتفاقيات التي استفاد منها اقليم الجديدة ولم تخرج الى حيز الوجود وأعطى أمثلة لذلك:  مشروع الحديقة المتواجدة بمطرح النفايات القديم بحي الغزوة على مساحة 65 هكتار منذ 2008، 34 ملعب للقرب التي هي الأخرى مازالت في علم الغيب منذ 2014 تاريخ توقيع الاتفاقية، مستشفى سيدي اسماعيل منذ 2015 ولم يرى النور ، اضافة الى الحي الجامعي (27 الف طالب ل 1300سرير ).

وأضاف مولاي المهدي الفاطمي تعثر برنامج  الطرق حيث كان مبرمجا تهيئة 14 طريق  (350 كلم)، فيما تم انجاز 3 منها أي حوالي60 كلم، اضافة الى الخصاص في المدارس، وتطهير السائل واعادة تأهيل المراكز القروية.

من جانبه،  تفاعل رئيس الحكومة سعدالدين العثماني بشكل ايجابي مع تدخل الفاطمي ممثل اقليم الجديدة والتزم باخراج جميع الاتفاقيات الى حيز الوجود.

كما تعهد  بالتتبع الشخصي والدقيق للملفات التي بسطها في مداخلاته، واعدا بالقيام بالمتعين إلى جانب القطاعات الوزارية الحكومية المعنية.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المواد محمية بموجب حقوق الطبع والنشر
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

موقعنا لا يعرض أي اشهارات مزعجة.
من فضلك ، المرجو إلغاء تفعيل حاجب الإعلانات Ad-Block