الأولىمنوعات

“من الكتابة الدرامية إلى الكتابة الركحية “.. ثاني ورشات فيدرالية مزاغان للجمعيات المسرحية

نظمت فيدرالية مزغان للجمعيات المسرحية بالجديدة ورشتها الثانية حول الإخراج المسرحي “من الكتابة الدرامية إلى الكتابة الركحية”  تحت شعار “تمكين المشاركين من التقنيات و مناهج الإخراج المسرحي” من تأطير الدكتور عبد المجيد شكير يوم السبت 28 دجنبر 2019  بمسرح الحي البرتغالي.

وقد حضر هذه الورشة مجموعة من الشباب المنتسبين للميدان المسرحي حيث تطرق المؤطر لظهور الإخراج المسرحي في النصف الثاني من القرن التاسع عشر و التطور من مجرد منفد لإرشادات المؤلف إلى إبداعية قائمة الذات انطلاقا من توفره على رؤية و تصور و أسلوب.

ثم انتقل بعد ذلك إلى الحديث عن الرحلة التي يقطعها المخرج من الكتابة الدرامية إلى الكتابة الركحية مرورا بالإعداد الدراماتورجي وتهيئ نص العرض وصولا إلى العرض النهائي حيث يكون المخرج هو المسؤول تناغم كل عناصره.

و اختتمت الورشة بتوزيع شواهد المشاركة لفائدة المشاركين و أخد بعض الصور التذكارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المواد محمية بموجب حقوق الطبع والنشر
إغلاق
إغلاق

موقعنا لا يعرض

موقعنا لا يعرض أي اشهارات مزعجة.
من فضلك ، المرجو إلغاء تفعيل حاجب الإعلانات Ad-Block