الأولىمجتمع

اصابة أول رضيع يتحدر من ضواحي الجديدة بفيروس كورونا بمدينة الدارالبيضاء

أصيب رضيع يتحدر من دوار “الدحوش” بجماعة مولاي عبد الله بفيروس كورونا المستجد بعدما تم نقله الى  مستشفى الدار البيضاء.

وكان الرضيع الذي لا يتجاوز عمره اثنا عشرة يوما، قد وضعته أمه بعد ولادة عادية بالمستشفى الاقليمي محمد الخامس بالجديدةْ وبعد أيام قليلة بدأت بعض البقع الزرقاء تظهر على جسم المولود ، فتم نقله الى مستشفى الجديدة قبل  أن يتم توجيهه الى مستشفى الدارالبيضاء.

وفي مستشفى الدارالبيضاء، تم العثور على فيروس كورنا في جسده بناء  عل  نتائج التحاليل المخبرية، فيما جاءت النتائج المتعلقة بالأم سلبية ، مما يقوي فرضية اصابة الرضيع بالفيروس بعد وصوله الى مدينة الدارالبيضاء.

وقد، تم وضع الرضيع بغرفة العزل الصحي بمستشفى الدار البيضاء لتلاقي العلاج الخاص بمرضى كوفيد 19.

هذا، وقد تم اخضاع  8 من أفراد عائلة والدة الرضيع بدوار الدحوش بجماعة مولاي عبد الله الى التحاليل المخبرية الخاصة بفيروس كورونا.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المواد محمية بموجب حقوق الطبع والنشر
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

موقعنا لا يعرض أي اشهارات مزعجة.
من فضلك ، المرجو إلغاء تفعيل حاجب الإعلانات Ad-Block