الأولىمجتمع

خلافا للروايات الرائجة .. نقل 18 شخص من المشكوك في اصابتهم والمخالطين من ضواحي الجديدة من أجل اجراء تحاليل كورونا

خلافا للروايات التي أشارت إلى تسجيل 7 حالات اصابة مؤكدة  بفيروس كورونا المستجد داخل شركة صناعية ضواحي الجديدة، تم نقل 18 شخص، يقطنون بدوار الغضبان، 7 مشكوك في اصابتهم بفيروس كورونا   و11 من المخالطين إلى المستشفى محمد الخامس بالجديدة من أجل اجراء التحاليل المخبرية  للتحقق من وجود الفيروس في أجسادهم أو من عدمه.

وتبقى التحاليل المخبرية التي سيتم اجرائها داخل  مستشفى الجديدة هي الكفيلة بتأكيد الاصابة بكوفيد 19 من عدمها. ومن المرتقب، وفق مصدر مطلع، أن تتسع رقعة الأشخاص الذيين سيخضعون لإجراء الاختبار.

جدير بالذكر أن أزيد من 6000 فحص شامل  للكشف عن “كوفيد-19″،  تم اجراءه لفائدة العاملين في شركات القطاع الخاص والمقاولات الصناعية تحت اشراف السلطات الاقليمية  والصحية بالجديدة ، وجاءت كل النتائج سلبية، بهدف توسيع التحاليل الاستباقية على جميع المتواجدين في الصفوف الأمامية، سواء في القطاع العام أو الخاص، في خطوة تتوخى الحد من انتشار “كوفيد-19”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المواد محمية بموجب حقوق الطبع والنشر
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

موقعنا لا يعرض أي اشهارات مزعجة.
من فضلك ، المرجو إلغاء تفعيل حاجب الإعلانات Ad-Block