الأولىمجتمع

حمادي بجطيط في ذمة الله

انتقل الى عفو الله ورحمته حمادي بجطيط  بعد مرض ألم به لم ينفع معه علاج. وقد وافته المنية عندما كان يرقد بالمستشفى العسكري بمدينة مراكش. روي جثمان الراحل، بعد صلاة ظهر اليوم الأحد، بمقبرة سيدي بوزيد.

عمل الراحل حمادي بجطيط  سنوات طويلة في الدرك الملكي قبل أن ينتقل للاشتغال في القطاع الخاص بإحدى الشركات المتعددة الجنسيات. حبه للوطن  دفعه للمشاركة في المسيرة الخضراء المظفرة.

حمادي هو والد رضى بجطيط الأستاذ الجامعي بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة . وإزاء هذا المصاب الأليم، يتقدم الأهل والأصدقاء بأحر التعازي والمواساة الى رضا بجطيط وحرمه البتول شعشاعي راجين الله تعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويرزق أهله و ذويه الصبر والسلوان .

إنا لله وإنا إليه راجعون .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المواد محمية بموجب حقوق الطبع والنشر
إغلاق
إغلاق

موقعنا لا يعرض

موقعنا لا يعرض أي اشهارات مزعجة.
من فضلك ، المرجو إلغاء تفعيل حاجب الإعلانات Ad-Block